سانشيز يصنع هدفين في أوّل ظهور مع يونايتد

لم يجد الوافد الجديد أليكسيس سانشيز مشكلة في التأقلم مع مانشستر يونايتد إذ صنع أوّل هدفين في الفوز 4-صفر على يوفيل تاون في الدور الرابع لكأس الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم الجمعة.

واستفاد ماركوس راشفورد وأندير هيريرا من ضغط المهاجم التشيلي ليهزا الشباك في كل شوط ثم سجّل جيسي لينغارد وروميلو لوكاكو في وقت متأخّر ليتفوق بطل الكأس 12 مرة على مضيفه المنتمي للدرجة الثالثة.

ورغم البداية المهتزّة للمباراة أصبحت الأمسية سعيدة للمدرب جوزيه مورينيو في عيد ميلاده 55 بعد يوم واحد من تمديد عقده ليستمر في أولد ترافورد حتى 2020.

وقال مورينيو لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) “نشعر جميعا بالسعادة من أجل سانشيز لأن اللاعبين الجيدين يريدون مساعدة من زملاء جيدين وأليكسيس لاعب رائع بالنسبة لنا”.

وأضاف المدرب البرتغالي “ستدور الأسئلة الآن حول اللاعب الذي سيتم استبعاده أو عن مركز سانشيز لكن هذه ليست قضية بالنسبة لنا والحقيقة أننا نحظى بمجموعة رائعة من المهاجمين وأصبح (سانشيز) خيارا إضافيا أكثر نضجا وأكثر خبرة”.

بدأ يوفيل بنشاط هجومي وهدد جوردان غرين الحارس سيرجيو روميرو بعد ربع ساعة.

لكن يونايتد افتتح التسجيل في الدقيقة 41 عندما مرر سانشيز كرة إلى راشفورد الذي استغلّ خطأ المدافع توماس جيمس ليضع الكرة في الشباك.

وتلاشت فرص يوفيل في تحقيق مفاجأة عندما انطلق سانشيز في هجمة مرتدة ومرّر إلى هيريرا ليضاعف التقدم من تسديدة منخفضة.

وواصل لينغارد، الذي حلّ بديلا لسانشيز، تألقه في الفترة الأخيرة بعدما توغّل إلى داخل منطقة الجزاء ليسجّل هدفه رقم 13 هذا الموسم بجميع المسابقات.

ثم أحرز لوكاكو هدفه الثالث في 2018 من تسديدة قريبة المدى ليختتم أمسية مورينيو السعيدة.

وسيتعرّف يونايتد على منافسه في الدور المقبل عند سحب القرعة الإثنين قبل يومين من عودته للدوري الإنكليزي الممتاز لمواجهة توتنهام هوتسبير.

شاهد أيضاً

بعرض مالي قوي.. سان جيرمان يسعى لضم جناح نابولي

كشفت صحيفة “لاغازيتا ديللو سبورت” الإيطالية، عن سعي إدارة فريق باريس سان جيرمان الفرنسي لضم …

error: Content is protected !!