بعد 37 عاماً من إدارتها لدارها.. كارولينا هيريرا “تتقاعد”

ستتخلى المصممة من أصل فنزويلي كارولينا هيريرا عن الإدارة الفنية لدارها التي تتولاها منذ 37 عاماً، على ما جاء في بيان.

وتعتبر كارولينا هيريرا من الأسماء البارزة في أوساط الموضة في نيويورك إلى جانب اوسكار دي لارينتا ودايان فون فورستنبرغ التي جسدت الاناقة الأمريكية. وفي ختام عرضها الأخير الاثنين خلال أسبوع الموضة في نيويورك ستسلم المصممة البالغة 79 عاماً الادارة الفنية إلى المصمم الأمريكي الشاب ويس غوردون (31 عاماً) الذي انضم الى الدار كمستشار قبل سنة تقريباً.

وكان غوردون أسّس دار ازياء خاصة به لدى تخرجه من مدرسة سنترال سانت مارتنز الشهيرة في لندن العام 2009 إلا أنه علّق العمل فيها العام الماضي للانضمام إلى دار كارولينا هيريرا. وكانت هيريرا تولت مجدداً الإدارة الفنية لدارها العام 2016 بعد استقالة الأمريكي من أصل فرنسي ايرفيه بيار.

أبرز إنجازاتها
وقالت المصممة لصحيفة “نيويورك تايمز”: “لا تقولوا إني اتقاعد” موضحة أنها ستبقى سفيرة للماركة التي تحمل اسمها في العالم. وأطلقت كارولينا هيريرا التي كانت من أفراد الطبقة الراقية ورواد النوادي الليلية في نيويورك في السبعينات، دارها في 1981 مستقطبة مشاهير من أوساطها.

ومن ثم احتلت تصاميمها السجادات الحمراء مع اختيار نجمات هوليوود ملابسها. وهي طورت اسلوبا عابرا للزمن ملوناً وفرحاً. ويبلغ رقم أعمالها السنوي أكثر من مليار دولار. وقد اشترت مجموعة بويغ الاسبانية الدار العام 1995.

شاهد أيضاً

نادين نجيم: أرفض المشاركة بالدراما التركية المعربة

قالت الفنانة نادين نجيم، إنها لم تصب يومًا بالغرور بعد بلوغها مستوى الشهرة والنجومية، كونها لديها …

error: Content is protected !!