الصحافة النسوية

انتصار رشيد
أوراق تحت المجهر
لماذا غيبت الصحافة النسوية في،العراق من قبل الجميع نسأل هذا السؤال للجميع أين دور المرأة الصحفية التي غابت وغيبت عن العمل الصحفي بشكل كبير تعد الصحافة النسوية من الصحف الأساسية التي اعتمد عليها سابقا بمضمون التثقيف والتوعية والصحة والجمال الذي يخص المراة وكذلك دور الصحافة لم يقتصر على هذا أنما اخذ،الادوار من خلال البحوث والطرح والاراء والمناقشات منها ومنها اعطت الصحافة النسوية للدراما مجال بالنشر والتعبير من مسرح وفنون ورسم وعلى جميع ومختلف العمل النسوي .

واليوم لابد من وجود الصحافة النسوية لانها الاقرب الى المرأة دون باقي الصحف التي تغاضت عن جزء،كبير من الحياه النسوية في العراق وجود القلم والكفاءات الصحفية سيقوي من وجود جيل قوي يحمل الفكر الصحفي النابع من الضمير الحي الذي يكون جزء،كبير وارتباط عميق بالوطنية وحب الوطن والدفاع عن قضايا المراة من مشاكل اجتماعية وأنتهاكات للمرأة والأطفال واعاده هيكلية المرأة من خلال الورش والتطوير والاراء،بشكل كبير .

وكل هذا يخرج من صحافة المرأة التي تحتاج الان للنهوض للدفاع عن صوت المرأة المغيب لسنوات طوال دون الالتفات له من قبل الحكومة والدولة

شاهد أيضاً

شبابنا والجهل المتفشي

رحيم الخالدي  يعيش شبابنا اليوم متاهة عجيبة, فحين تتأمل حالهم ستصل لنتيجة تصدمك، وتجعلك تخرج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

منتدى الأعلاميات العراقيات حملة#شاركي

منتدى الأعلاميات العراقيات حملة#شاركي
error: Content is protected !!