المدرسة البغدادية للتصوير .. اصول وتأريخ

لقد ظهرت اولى بوادر المدرسة العربية للتصوير وعلى راسها المدرسة البغدادية بالتزامن مع حركة التاليف والترجمة في صدر الدولة العباسية. وما ان حل القرن الحادي عشر الميلادي حتى بدات تظهر الكتب المزوقة بالتصاوير لتضيف بعدا جديدا لفن المخطوطات العربية. ومن اقدم المخطوطات المصورة التي وصلت الينا هي مخطوطة الترياق التي تعود الى اواخر القرن الحادي عشر.

وقد تضاربت الاراء في اصول فن التصويري العربي. فمن الباحثين (وخصوصا الغربيين) من ارجع اصولها الى اصول فارسية وهندية. ولم يستند اصحاب هذا الرائي الا على امور ظنية. فمنهم من يقول ان هذا التاثير جاء من ترجمة بعض الكتب الهندية والفارسية مثل كتاب كليلة ودمنة. والحقيقة هي انه لا توجد بين ايدينا اي مخطوطة فارسية الاصل تحتوي على اي تصوير قبل العهد المغولي.

وهناك من يقول ان التاثير الفارسي تسرب الى فن التصوير العربي بسبب استقدام الخلفاء العباسيين للكثير من العلماء والمترجمين من مدرسة جنديسابور. ومن اشهر علمائها ومترجميها الطبيب جرجيس بن بختيشوع وجبريل بن بختيشوع. ولاكن هؤلاء يتناسون ان مدرسة جنديسابور هي مدرسة سريانية رافدية الاصل والمنهج. بل ان اكثر علمائها كانوا من السريان واصولهم من العراق والشام. اضافة الى ان معضم من ساهم بحركة التاليف والترجمة في هذه العصور كانوا من السريان من العراق والشام. فمعضم رواد حركة الترجمة كانوا من الحيرة والموصل ونصيبين والرها وحران.

ومن الجدير بالذكر ان حركة الترجمة لم تبداء في حقيقتها في عهد العباسيين. فيذكر ابن النديم ان خالد ابن يزيد ابن معاوية (احد امراء الامويين) أرسل إلى الإسكندرية في طلب بعض الكتب في الطب و علم الصنعة (الكيمياء) لترجمتها إلى العربية. الا انه مما لا شك فيه ان حركة الترجمة بلغت اوجها عند بني العباس.

اصول المدرسة البغدادية للتصوير :-
مع ان الباحثين اختلفوا في اصول وجذور هذه المدرسة الا ان ما توكده الدلائل ان جذور هذه المدرسة جذور محلية رافدية من العراق والشام. وليست مستوردة كما يظن الكثير. فهي امتداد واستمرار لفنون الرسم وفن الجداريات المنحوتة البابلية والاشورية. وهذه العلاقة لا تقتصر على الشكل فقط بل تتعداه الى مفهوم الفن الجماعي والسرد الدرامي والملحمي المتتابع للجداريات والادبيات البابلية والاشورية القديمة. وليس من المنطقي ان يتاثر رساموا المدرسة العربية بالفن الفارسي اكثر من تاثرهم بالفن الرافدي الذي يعيشون فيه اصلا.


الجداريات الاشورية

الجداريات الاشورية

الجداريات الاشورية

الجداريات الاشورية

شاهد أيضاً

وزارة الثقافة تناقش أثر التحديّات الراهنة على واقع ديالى الأثري والثقافي

شاركت وزارة الثقافة والسياحة والآثار، مُتمثّلةً بوكيل الوزارة للشؤون الثقافية د.فاضل محمد البدراني، ومدير عام …

error: Content is protected !!