الريال يعيش “الشيخوخة” والاتهامات تطال زيدان

صوتها – بغداد

تفاجأ عشاق ريال مدريد، بانهيار الفريق منذ بداية الموسم الحالي، رغم توقع الجميع لموسم ملكي قوي، بعد الفوز بكأس السوبر الأوروبي، والإسباني، على حساب مانشستر يونايتد، وبرشلونة.
وتدور العديد من الأسئلة، حول أسباب هذا التراجع المفاجئ للفريق، بعد الهيمنة المحلية والأوروبية، خلال الموسم الماضي، وهو ما يقدم في السطور التالية:
اعترف زين الدين زيدان، مدرب ريال مدريد، بعد التعادل مع سيلتا فيغو (2 – 2) الأحد الفائت، بأن الفريق يعاني من مشاكل، في الشوط الثاني، خلال الفترة الأخيرة.
هذا بينما كشفت صحيفة “ماركا” الإسبانية، عن إحصائية، أكدت من خلالها، أن الفريق الملكي كان سيتصدر الليغا، بفارق 3 نقاط عن البارسا، في حال احتساب نتائج الشوط الأول فقط.
وفي ضوء هذه الحقائق، يبرز تقدم عمر الكثير من نجوم الريال، مثل كريستيانو رونالدو، وسيرجيو راموس، ومودريتش، وبنزيما، ما أدى في ما يبدو إلى تراجع لياقتهم البدنية، وهو ما يقود بدوره لانخفاض المستوى، في الشوط الثاني.
وفي هذا الصدد، تُوجه أصابع الاتهام إلى زيدان، الذي يمتلك لاعبين في مقتبل العمر، مثل أسينسيو،وسيبايوس، ويورينتي، وكوفاسيتش، وإيسكو، لكنه لا يقوم بتبديلاته عادةً، إلا بعد الدقيقة 70 أو 75.
وفي هذا الموسم غاب النجم الويلزي طويلًا، بداعي الإصابة، لكنه بدا مؤثرًا منذ عودته، في كأس العالم للأندية، وخاض 7 مباريات، هذا الموسم، في الليغا، سجل خلالها 4 أهداف، وصنع هدفًا آخر، أي أنه يهز الشباك كل 125 دقيقة. بشكل عام، خاض بيل مع الفريق 15 مباراة، وسجل 7 أهداف، أي أنه يحرز هدفًا تقريبًا كل مباراتين.
وقد بدا بيل في تحسن ملحوظ بدنيًا، كما أن مدربه زيدان، لا يضغط عليه خلال المباريات الأخيرة، فلم يشارك حتى الآن في مباراة كاملة، في انتظار استعادته لكامل لياقته.
ويعتقد البعض أن لاعبي الفريق الملكي، قد تشبعوا من الفوز بالألقاب، خاصةً أولئك الذين يلعبون مع الميرينغي، منذ ما قبل العام 2014، حيث حصدوا لقب دوري أبطال أوروبا، 3 مرات، في آخر 4 مواسم. لكن في رأي البعض الآخر، يبدو ذلك سببًا غير مقنع، ففي نادٍ مثل ريال مدريد، هناك تطلع دائم للفوز بالألقاب، في كل موسم، تحت ضغط الجماهير.
علاوة على ذلك فإن المعدل البياني التهديفي لريال مدريد سيئ مقارنة ببرشلونة الذي سجل 48 هدفا وفالنسيا “38”، بينما أحرز الميرنغي 32 هدفًا متعادلًا مع سيلتا فيغو.
الأسوأ من ذلك وفقًا لصحيفة “آس” الإسبانية، أن قائمة أعلى 25 هدافا في الليغا لهذا الموسم لا يتواجد فيها أي لاعب من ريال مدريد. ويعتبر هذا الموسم لريال مدريد هو الأسوأ تاريخيًا من حيث عدد أهداف لاعب واحد للفريق بعد 17 مباراة.

شاهد أيضاً

الأولمبي العراقي يدشن مشاركته الآسيوية بملاقاة تايلند اليوم

يدشن المنتخب الأولمبي العراقي مشواره ضمن بطولة كأس آسيا تحت 23 عاما لكرة القدم، اليوم …

error: Content is protected !!