“هيئة تحرير الشام” تتبنى إسقاط الطائرة الروسية

متابعات – أعلنت هيئة تحرير الشام، المرتبطة بالفرع السابق لتنظيم القاعدة في سوريا، مسؤوليتها عن إسقاط طائرة حربية روسية من طراز سوخوي-25 بصاروخ مضاد للطائرات محمول على الكتف أمس السبت.

 ونشرت هيئة تحرير الشام بياناً على وسائل التواصل الاجتماعي ينقل عن قيادي مسؤول عن دفاعاتها الجوية قوله “إن مقاتليه أصابوا الطائرة أثناء غارة جوية على مدينة سراقب في محافظة إدلب بشمال غرب سوريا”.

وتضم تحرير الشام الجماعة التي كانت تعرف في السابق باسم جبهة النصرة والتي كانت فرع القاعدة في سوريا.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن “الطائرة من طراز سوخوي 25 كانت تستهدف منطقة سراقب قبل أن يتم إسقاطها فوق بلدة معصران”.

كما وأعلنت وزارة الدفاع الروسية أن طياراً روسياً قتل أمس ، في سوريا، بعد أن قفز بالمظلة في منطقة خاضعة لسيطرة فصائل سورية معارضة، إثر تدمير طائرته في الجو خلال عملية في محافظة إدلب شمال غرب سوريا.

شاهد أيضاً

السوداني يوجه بتأسيس أكاديمية علمية وتدريبية خاصة بالعمل الاستخباري

وجه رئيس مجلس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة محمد شياع السوداني، بتأسيس أكاديمية علمية وتدريبية …

error: Content is protected !!